آخر المواضيع

ico نتائج طيبة للسلجم الزيتي بالجزائر ico الأرصاد الجوية في نشرية خاصة.. الأمطار مستمرة على هذه الولايات!! ico الجنوب الشرقي للجزائر.. إمكانيات طبيعية هائلة تنتظر إلتفاتة السلطات العُليا!! ico أرصاد جوية.. أمطار رعدية غزيرة تصل حدود 50 ملم على هذه الولايات!! ico الأرصاد الجوية تتوقع أمطار غزيرة ورعدية على هذه الولايات!! ico الأرصاد الجوية.. أمطار رعدية غزيرة بدايةً من مساء اليوم على هذه الولايات!! ico الجزائر تستورد أزيد من 90 ألف طن من الذرة.. وترقب سقوط أسعار الأعلاف!! ico 136 ألف هكتار لحل المشاكل المرتبطة بالعقار الفلاحي في الأراضي الصحراوية!! ico برنامج الدعم المالي لصغار الفلاحين على طاولة الحكومة قريبا!! ico الحكومة تُراهن على القطاع الخاص لترقية الاستثمار الفلاحي!! ico وزير الفلاحي حمداني.. القطاع تمكن من استرجاع 500 ألف هكتار!! ico خط بحري بين الجزائر وموريطانيا لإنعاش المُبادلات التجارية!! ico الرسالة الكاملة التي وجهها منتجو و تجار المنتجات الفلاحية بولاية الوادي لوزيري الفلاحة و التجارة بخصوص تجارة المقايضة ico الأرصاد الجوية.. أمطار رعدية غزيرة على هذه الولايات إبتداءً من مساء اليوم!! ico الصندوق الوطني للتعاون الفلاحي يسجل انتعاشا محسوسا.. وهذه هي الأرقام!!

فضائح وتلاعبات بمطاحن العوينات في تبسة واختفاء 90 ألف قنطار من السميد والنخالة!!

7 مارس 2021
A+
A-

تعيش مخازن المطاحن الكبرى بالعوينات في ولاية تبسة، شرق البلاد، على وقع فضائح وتلاعبات خطيرة يجري التحقق منها، تعلقت باكتشاف اختفاء حوالي 90 ألف قنطار من السميد والنخالة التي تعرف نذرة في السوق المحلية.

وكشفت مصادر أمنية، عن اختفاء 9 آلاف طن من السميد ومادة النخالة، هذه الأخيرة التي تعرف نذرة في الأسواق، حيث أفضت التحقيقات إلى أن هذه الكميات قد خرجت من المطاحن بسجلات وتصاريح خروج، إلا أن مسارها اعتبر مجهولا.

المصالح الأمنية التي تعكف على فك خيوط هذا الملف، عثرت على حوالي 28 سجلا تجاريا، يُرجح أنها مزورة، خاصة في ظل العثور على 4 سجلات منها منسوخة بجهاز السكانير، إلى جانب أسماء سائقي شاحنات وهمية.

الشبهات التي تحوم حول هذه القضية، تؤكد وجود اختلاسات مالية كبيرة، بالمطاحن بولاية تبسة، الأمر الذي دفع بالمصالح المختصة إلى تعميق عمليات البحث والتحريات من أجل فك لغز هذه التلاعبات.

ملفات خطيرة تعيش على وقعها مطاحن الحبوب بالولاية الحدودية، حيث تُعد هذه القضية الرابعة تواليًا، بعدة عدة قضايا أبرزها اكتشاف 80 طن من مادة النخالة المخزنة لمدة 5 سنوات، بينت التحاليل المخبرية أنها غير صالحة للاستهلاك.

كما يُنتظر أن يُطيح هذا الملف بالعديد من الرؤوس، التي كبدت الخزينة العمومية أمولا طائلة، مرة بسبب الإهمال ومرة بسبب سوء التسيير، ومرات عديدة لنهب المال الذي أتقنه الكثير من المسؤولين زمن النظام البائد.

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: